يوم عصيب لمرضى كورونا في العراق وتحذيرات من موجة ثانية | أخبار سياسة

معا للقضاء على التشيع

نفد الرقم المخصص لمرضى النوم ، بالتزامن مع تحذير وزارة الصحة من وزارة الصحة للفيروس في عدم التزام المواطنين.

وطالب عراقيون عبر التواصل الاجتماعي لتوفير الطاقة الخاصة بالمستشفيات للمساعدة في الإصابة بفيروس كورونا الجديد في المستشفى.

وعبر وسم “# ​​الناصرية_تختنق” طالب رئيس الحكومة رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي بالتدخل العاجل لإنقاذ أرواح المرضى الذين يحتاجون إلى الخارج بشكل دائم بسبب ضيق التنفس الذي يخلفه فيروس كورونا ، داعين إلى عدم الاستهانة بأرواح ، ومحاسبة الحكومة ، وداعين عن نفاد من المستشفيات.

ووجه الكاظمي وزارة الصناعة هنا جميع الخطوط التعاونية بإنتاج الجو ، والإسراع ، انطلاق خطوط إنتاجية جديدة لدعم المستشفيات في العاصمة بغداد وباقي المحافظات.

وأعلن مدير عام صحة محافظة قار حسين الكنزاوي اليوم الأحد عن إعفاء مدير مستشفى الحسين التعليمي راجي محسن الموسوي من إدارة المستشفى ، وتكليف صدام صاحب عطشان عنه ، أفضل الكلام في الأمر.

كما تداول عراقيون مع احتراق طابقين في مستشفى الزهراء في مدينة الكوت مركز محافظة واسط جنوب شرق بغداد بعد تداول مقطع فيديو يظهر في سحب طيران من الطابقين الرابع والخامس ، حيث يرقد المصابون بفيروس كورونا.

ارتفاع الإصابات
وسجل العراق اليوم 96 إصابة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع إجمالي عدد الوفيات بالفيروس في البلاد إلى 1756.

مجموع إصابات العدوى بالفيروس في 2140 إصابة و 402 إصابة بالفيروس.

وداعت وزارة العدل في ماليزيا ، بما في ذلك الوقاية من الفيروس.

وفي سياق متصل ، أعلن العراق وفاة 13 طبيبا وإصابة 775 من ظهور الفيروس بالبلاد في فبراير / شباط.

وقال نقيب الأطباء ، عبد الأمير الشمري ، الأطباء يعملون بكامل طاقتهم لتقديم الخدمات للمرضى وفق اجراءات المتوفين ، ويصبحون مفروشاتهم ، ويصبحون عرضة لترحيلهم.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي + وكالات + وكالة سند

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق