وكالة أنباء الإمارات – ولي عهد الشارقة : في عيد الاتحاد نحتفي بعزة وافتخار بما حققته دولتنا من إنجازات

معا للقضاء على التشيع

الشارقة في الأول من ديسمبر/ وام/ قال سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة تعود علينا ذكرى عيد الاتحاد الواحد والخمسين لدولتنا والذي نحتفي من خلاله بكل عزة وافتخار بما حققه اتحاد دولتنا طوال هذه المسيرة التي شهدت – ورغم مختلف التحديات – الكثير من الإنجازات وأصبحت الإمارات دولة نموذجية تحتل الكثير من المراتب العالية في مختلف المؤشرات ، مما يؤكد استحقاق الدولة هذه المكانة العالمية والثقة الدولية التي تتميز بها.

وفيما يلي نص كلمة سموه التي وجهها عبر مجلة “درع الوطن” بمناسبة عيد الاتحاد الـ 51 :

” تعود علينا ذكرى عيد الاتحاد الواحد والخمسين لدولتنا ، والذي نحتفي من خلاله بكل عزة وافتخار بما حققه اتحاد دولتنا طوال هذه المسيرة التي شهدت – ورغم مختلف التحديات – الكثير من الإنجازات ، وأصبحت الإمارات دولة نموذجية تحتل الكثير من المراتب العالية في مختلف المؤشرات ، مما يؤكد استحقاق الدولة هذه المكانة العالمية والثقة الدولية التي تتميز بها.

ونحن نحتفل بعيد الاتحاد لابد لنا أن نتذكر القادة المؤسسين من وضعوا الأساس القوي لهذا الاتحاد ، ومن كانت حكمتهم هي العلامة الفاصلة في تاريخ الإمارات ، بعد فضل الله ورؤيتهم السديدة ودعمهم المباشر تحقق للدولة ما أرادوه من أمن وأمان وتطور في مختلف المجالات ، وشعب يتحلى بالعلم والمعرفة والمهارة ، ويتمسك بقيمه ومبادئه ، وسمعة عالمية يشهد لها القاصي والداني.

تميزت الإمارات وبنت بجهود أبنائها وبناتها منظومة رائدة في العمل الحكومي والاجتماعي والاقتصاد والبحث العلمي والتقدم التكنولوجي والرقمي ، وكانت لها الريادة والسبق في الكثير من المجالات ولم يكن ليتحقق هذا التميز لولا الرؤية الواضحة ومتابعة القيادة الرشيدة والعمل المخلص لشعب الإمارات من مواطنين ومقيمين.

أهنئ بمناسبة عيد الاتحاد الواحد والخمسين صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” و صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” و صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وأصحاب السمو حكام الإمارات ، وسمو أولياء العهود ونواب الحكام وكافة الشيوخ وعموم شعب الإمارات الوفي ، داعياً الله سبحانه وتعالى أن يديم على دولتنا الأمن والأمان والتقدم والازدهار وأن يمن على قيادتنا الرشيدة بموفور الصحة والعافية”.

– مل-

دينا عمر

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق