وكالة أنباء الإمارات – سفير الإمارات لدى الأرجنتين يشارك في المؤتمر العالمي للحوار بين الثقافات والأديان

معا للقضاء على التشيع

بوينس ايريس في 18 نوفمبر/وام/ شارك سعادة سعيد عبدالله القمزي سفير دولة الإمارات لدى جمهورية الأرجنتين، في حلقة نقاش بعنوان “الاتفاق الإبراهيمي: درب نحو السلام” في إطار النسخة الخامسة للمؤتمر العالمي للحوار بين الثقافات والأديان.

وشهد المؤتمر مشاركة عدد من القادة الدينيين ورؤساء جمهوريات أمريكا اللاتينية السابقين وسفراء عدد من الدول المعتمدين لدى جمهورية الأرجنتين، وضمت حلقة النقاش إلى جانب سعادة سفير الدولة أصحاب السعادة سفراء المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية ودولة إسرائيل.

وألقى سعادة القمزي كلمة أكد فيها على ثوابت دولة الإمارات وسياستها الخارجية القائمة على تعزيز السلام والاستقرار والازدهار وضرورة العمل المشترك ومتعدد الأطراف لمواجهات التحديات الراهنة.

وفي سياق حلقة النقاش، استعرض سعادة القمزي أبرز مكتسبات الاتفاق الإبراهيمي للسلام في مختلف المجالات، والتي تساهم على تعزيز فرص نمو جديدة لشباب المنطقة، مما يساهم بدوره في الجهود العالمية لتعزيز السلام والأمن والازدهار في الشرق الأوسط وخارجه.

زكريا محي الدين

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق