مونديال قطر.. مشاهير يقاطعون وأخرون سيحضرون

معا للقضاء على التشيع

تنطلق بطولة كأس العالم لكرة القدم، الأحد، في قطر وسط تغطية إعلامية تركز على سجل البلاد في حقوق الإنسان، وخاصة موقفها من المثليين والوفيات الكثيرة في صفوف العمال المهاجرين الذين أنشأوا البنية التحتية للمونديال.

ويقول موقع ماركا الرياضي إنه مما زاد من حدة موضوع حساس بالفعل، وصف خالد سلمان، لاعب كرة القدم القطري السابق وسفير كأس العالم هذا العام، الأسبوع الماضي المثلية الجنسية بأنها حرام و”ضرر في العقل”.

والمثلية الجنسية غير قانونية في قطر، وقد تم اعتقال أفراد مجتمع الميم تعسفا أو تمت إساءة معاملتهم من قبل السلطات، وفقا ل هيومن رايتس ووتش.

وقد دفع سجل قطر في مجال حقوق الإنسان العديد من الحاضرين والمشاهير المتوقعين إلى مقاطعة مسابقة كرة القدم التي تستمر لمدة شهر، وفقا لماركا.

الدعوات لمقاطعة مونديال قطر ترددت في مختلف أنحاء العالم

الدعوات لمقاطعة مونديال قطر ترددت في مختلف أنحاء العالم

والأحد، رفضت الفنانة الإنجليزية، دوا ليبا، التكهنات بأنه كان من المقرر أن تقدم عرضا في الحدث الرياضي، مشيرة إلى سجل قطر في مجال حقوق الإنسان.

وأضافت ليبا “لن أؤدي ولم أشارك أبدا في أي مفاوضات للأداء، سأشجع إنجلترا من بعيد وأتطلع إلى زيارة قطر عندما تفي بجميع تعهداتها في مجال حقوق الإنسان عندما فازت بحق استضافة كأس العالم”.

وتشتهر ليبا بامتلاكها قاعدة جماهيرية كبيرة بين مجتمعات LGBTQ+، وهي صريحة بشأن وقوفها المستمر معهم.

وقال موسيقي بريطاني آخر يدعى، رود ستيوارت، لصحيفة صنداي تايمز إنه عرض عليه شيك بقيمة مليون دولار قبل 15 شهرا لتقديم عرض في قطر لكنه رفضه لأسباب أخلاقية.

وقال: “ليس من الصواب الذهاب”.

والموسيقيون الذين تم تأكيد مشاركتهم في مهرجان FIFA للمشجعين خلال الشهر المقبل هم شون بول وكلين بانديت، في حين يشاع أن شاكيرا وبلاك آيد بيز سيقدمان عروضا.

كما تم تأكيد مشاركة نجم البوب الكوري جونغكوك في حفل الافتتاح إلى جانب العضو السابق في فريق “تيك ذاك” روبي ويليامز.

نجم البوب الكوري Jung Kook سيشارك في المونديال وفقا لماركا

نجم البوب الكوري Jung Kook سيشارك في المونديال وفقا لماركا

وفي أكتوبر، قالت ميلاني سي – المعروفة أيضا باسم “سبورتي سبايس” في فرقة “سبايس غيرلز” – إنها “غير مرتاحة للغاية” لإظهار دعمها لقطر بالنظر إلى معاملة البلاد للمثليين.

كما تحدثت عن عن دور لاعب كرة القدم الإنجليزي السابق ديفيد بيكهام كسفير للبطولة والشيك البالغ 10 ملايين دولار الذي حصل عليه لمشاركته، وقالت “إنه أمر صعب … ديفيد صديق لي، وعلى الجميع أن يتخذوا خياراتهم الخاصة”.

وأضافت أنه من “الصعب” أن تغير الرياضة ثقافتها عندما يتعلق الأمر بالكثير من المال.

وتعرض قرار اللاعب الإنجليزي السابق بقبول منصب سفير البطولة لانتقادات من جماعات حقوق الإنسان والمشاهير على حد سواء.

وتحدى الممثل الكوميدي البريطاني جو ليسيت، بيكهام للانسحاب من صفقته مع قطر.

وفي مقطع فيديو على الموقع الإلكتروني، يقول ليسيت إنه سيتبرع بمبلغ 10 آلاف جنيه إسترليني من ماله الخاص للأعمال الخيرية إذا تخلى لاعب كرة القدم عن دوره في البطولة.

وفي معرض حديثه عن مشاركة بيكهام في مجتمع المثليين، قال الممثل الكوميدي “أنت أول لاعب كرة قدم في الدوري الممتاز يقوم بالتصوير مع مجلات مثليي الجنس مثل Attitude، والتحدث بصراحة عن معجبيك المثليين، وتزوجت من فتاة من فرقة سبايس، وهو أكثر شيء مثلي الجنس يمكن للإنسان القيام به”.

وفي مارس، أفيد أيضا بأن الأمير ويليام – رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم – لن يحضر البطولة. وتم التبرير بـ “جدول أعمال شتوي مزدحم”.

وزار أمير ويلز المعين حديثا “الأسود الثلاثة”، كما يعرف فريق كرة القدم في إنجلترا، يوم الاثنين في المركز الوطني لكرة القدم في منطقة ويست ميدلاندز في إنجلترا وقدم لأعضاء الفريق أرقام قمصانهم للبطولة المقبلة.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق