مؤسسة إرهابية الاتحاد الأوروبي أخبار

معا للقضاء على التشيع

قالت مؤسسة المفوضية الأوروبية في أورسولا فون لاين ، اليوم الثلاثاء ، إنها تؤيد الحرس الثوري الإيراني.

وتدهورت العلاقات بين الأعضاء بالاتحاد الأوروبي وطهران في رابطة الدول الأعضاء في الاتفاق النووي.

واعتقلت عددا من المواطنين الأوروبيين بتهم التجسس أو التحريض على الاحتجاجات ضد الحكومة ، بينما يوجه الاتحاد الأوروبي انتقادات لحملة “العنف ضد المتظاهرين في حفل تضمنت إعدام بعضهم”.

وأفادت أن الأجهزة الأمنية العالمية موجودة في جميع أنحاء العالم.

ويناق الاتحاد الأوروبي إيران وقالت مصادر دبلوماسية إنه سيجري إضافة أعضاء بالحرس الثوري الإيراني إلى قائمة الأسبوع المقبل.

لكن بعض الدول أعضاء دعت الاتحاد إلى الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية. ومن المتوقع أن تقرر بريطانيا في هذا الشأن في الأسابيع الأسابيع الماضية.

https://www.youtube.com/watch؟v=ZQ8JA3nNOZE

عقوبات جديدة

وأفترض أن نفس العودة إلى الوراء ، وكذلك العودة إلى الوراء.

واندلعت الاحتجاجات المناهضة ملابس محتشمة.

وتعهد إيران إجراءات صارمة ضد المحتجين الذين وصفوهم بمثير شغب واتهموا أعداء بينهم الولايات المتحدة وأوروبا بتأجيج الحالات.

مقابلة رويترز ، الفنلندي بيكا هافيستو إن عقوبة الإعدام “المروعة” الاتفاق النووي وتوريد الطائرات المسيرة والأسلحة إلى روسيا كلها أمور إلى رد فعل أكثر صرامة.

من المهم أن يكون رد فعلنا قويا. الحرس الثوري الإيراني هو “منظمة إرهابية”.

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق