كردستان العراق يسجل أول حالة وفاة بالحمى النزفية

حيث أصدرت وزارة الصحة في إقليم كردستان العراق ، بيانا عن تسجيل أول حالة وفاة بالحمى النزفية في الإقليم ، فيه: “بعد أن تأكد من صحة أحد المشتبه بهم بمرض الحمى ، جاء لأول مرة من العمر 27 عامًا من قرية كورزي في بيتش خليفان في سوران وإعلانه المستشفى ، وتنويمه لتلقي العلاج ، المرض توفى هذا اليوم “.

مناطق الوزارة: “تم تسجيله كأول حالة وفاة بسبب مرض الحمى النزفية في إقليم كردستان العراق”.

وشددت وزارة الصحة في حكومةإقليم كردستان العراق ، على جبهة الدفاع والوقائية والاحترازية لتفادي الاصابة بالمرض. فيما أعلنت وزارة الصحة العراقية ، السبت ، إحصائية جديدة وفيات وإصابات الحمى النزفية.

وقال المتحدث باسم الصحة العراقية سيف البدر وكالة الأنباء العراقية ، وزارة الصحة منذ بداية هذا العام 162 إصابة بمرض الحمى النزفية من 27 حالة وفاة “.

المسؤول المسؤول العراقي أن: “نصف حالات الإصابة تماثلت للشفاء فيما تسجيل أول حالات الوفاة في أربيل” ، مؤكدا “أهمية أن تكون هناك توعية للمواطنين حول هذا المرض”.

و الارتفاع المتواصل في حالات التسمم والوفاة بالحمى النزفية في العراق نشهد الفترة الأولى من أسعار الأسهم ، تكون هناك حالات كثيرة مثلا ، مكتشفة أو غير مصرحة بشكل صحيح ، فنحن نتحدث الآن نحو 200 حالة عدد قليل من الوفيات يقارب 30 حالة “.

كان السبب وراء ظهور هذه العوامل في جميع المناطق العراقية ، وكان هذا السبب وراء ظهور هذه العوامل في جميع المناطق ، داخل المدن الكبيرة ، وهو ما يسهم في تهيئة البيئة المفردة لتطور مثل هذه الموجات الوبائية الفتاكة “.

115111111111111111111111111111111111111111111111111111111111111 مترجم .

يذكر أن الحمى النزفية تنتقل عادة من الحيوانات المصابة للبشر عبر الدماء الملوثة واللحوم ، وبسبب غياب الاحترازات والضوابط الوقائية في عمل الملاحم ، وذبح الحيوانات المريضة دون فحص ورقابة ، ينتشر المرض بشكل أوسع نطاقا.

ويحذر من أن يحضر هذا الفيروس من الممكن أن تجده في خير أنواعه.

تنتشر الحمى النزفية الفيروسية عن طريق مخالطة الحيوانات أو الحيوانات أو الحشرات المصابة بالعدوى ، وتعيش الحشرات التي تسببها بالحمى النزفية الفيروسية الفيروسية في الغالب البعوض والقوارض والخفافيش.

من بعض أنواع الحمى النزفية الفيروسية ؛ حمى الضنك وحمى الإيبولا وحمى لاسا وحمى ماربورغ والحمى الصفراء.

وتنتشر حيث توجد عادة مشاهد المواشي المذبوحة المعلقة في الأماكن والطقس العامة في الأحياء ، والدماء تتقاطر منها ، والذباب يحوم فوقها والحشرات من حولها ، تباع تلك الحالات الملوثة والمسببة الحشرات بلا ضوابط ولا قيود.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق