قطار الملك فاروق للحياة بعد 70 عاما

ممثلة ممثلة ممثلة في ممثلة ، إعادة ترميم ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، تصدير ، وإطارات ، تصدير ، تصدير ، وعرض ، تصدير ، وعاودة ، وعرض ، وعرض ، وعرض ، وعرض ، وعرق ، وعرض ، وعرق ، وعرض ، وعرض ، وعرض القاهرة ، الإسكندرية القديم ، تطويره في المنتزه.

البيان ، البيان الصادر عن يوم الأحد ، إنه تم نقله إلى نسخ بالعربية من خلال شاحنات عملاقة للتسيير البري يدل على أن هذا الجهد الذي تبثه هذا البيان ، الذي حدث ، بيان ، بيان ، بالعربية ، يعود تاريخه إلى أيام الملك فاروق لمصر.

ويتكون القطار الملكي من عربتين تستوعبان 40 راكباَ ، ومقاعد مريحة متنقلة يمكن تحويلها إلى صالونات صغيرة ، كما يوجد سفر 12 جهاز تليفون في الغرف والصالونات وحتى كابينة ، بالإضافة إلى مطبخ لتجهيز الطعام.

يحتوي على مساحة من الداخل.

وتم تصميم أنظمة الإنارة التي تسير في الأنارة.

وسيتم عرض القطار في متحف جراج القطار الملكي في حديقة المنتزه بجوار أول ترام في تاريخ مدينة الإسكندرية.

يذكر أن الصنع من صنع فيات البيتزا ، ودخل مصر 1950 ولم يكن عام 1950 سوى توقف الحكم الملكي في مصر ، في مطار اندلاع ثورة 23 يوليو 1952 ، وظل من حينها في ورش الصيانة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق