غني بمضادات الأكسدة التي تقي من السرطان .. تعرف على الكَلَم الشائع بكربلاء ومدن عراقية | منوعات

الكلم سيئ على هيئة غذائية ومعدلات غذائية غذائية عالية الجودة من المواد الغذائية.

كربلاء- الكَلَمْ لم يكن موجودا في العراق حتى القرن الـ 19 حين راعته زراعته كربلاء جنوب بغداد ، ليتحوّل إلى أكلة شعبية بالفوائد الصحية وعلاج الأمراض ، وله أسماء دول أخرى مثل الكرنب ، واللّفت الألماني (اللفت الألماني).

هو نبات من فصيلة الورقيات (الملفوف والبروكلي والقرنبيط واللفت) والجزء الوارد منه ينمو داخل التربة أوراق كبيرة.

الكلمغوب لفوائده الكبيرة
الكلم مرغوب ويباع بسعر مرتفع لفوائده الكبيرة (الجزيرة).

النوع والتحضير

الكَلَمْ نبات ورقي ملفوف على شكل طبقات ، أشكال مختلفة من أشكال أشكال مختلفة لبعض الأشكال المختلفة لأعمال قوس قصد

ويقول الباحث حسين أحمد الإمارة إنه من “الأكلات التي عُرفت واشتهرت بها مدينة كربلاء ويحبه الأهالي بشكل لافت ، ويباع بسعر مرتفع لما تستحقه من خاصية وفوائد كبيرة للجسم”.

الإمارة: بدأت زراعة الكرنب القرن الـ 19 في بساتين كربلاء (الجزيرة)

مطلع القرن الـ 19 في البساتين ، كربلاء حسب ما رواه كبار السن في المدينة ، وهو من البذور الشتوية “وعن أنواعه يقول” ، وهو الكربلائي الذي يتصف بحرارة وخشونة قشرته ، والسوري الذي يتّصف بملمسه الناعم وبرودته طعمه “.

وعن طريقة تحضيره يقول “توجد طريقتان الأولى عن طريق السلق بالماء الحار لمدة 10 دقائق حتى ينضج ، ثم يصفى من الماء ، بعدها يضاف إليه الملح ومطحون النومي بصرة (الليمون الأسود أو المجفف) ويخلط مع اللّحمْ المطبوخ”. أما الطريقة الثانية فتتم عبر “Emb بالدهن أو الزيت ، وبعد نضجه واحمراره يخلط مع اللّحم بعد إضافة الملح والنومي بصرة المطحون إليه”.

أما بالنسبة إلى آخر ، فإن تبادله مع القليل من الطعام الطماطم ورشة الملح إضافة إلى النومي بصرة المطحون ، الأرز مع الأرز “.

تاريخ مرتضى الاوسي
المؤرخ مرتضى الأوسي (الجزيرة)

أصل النبتة

ويرى الباحث ومحكمه مرتضى الأوسي أن اسم هذا النبات وصف الأصل أصل القرن الـ 16 اعتبار أنه من أوروبي واسمه في الإيطالية (كافولورابا) (كافولو رابا) ومعناها (القرنبيط الشلغمي أو الكرنب الساقي) أو اللفت الألماني (كوهلرابي) ويس بالإنجليزية ( اللفت الألماني).

الكلم في مقدمة المحال
هناك نوعان من الكلم محلي وسوري (الجزيرة)

ويوضّح عن سبب انتشاره عالميا كأحد أنواع الطبخ “أللوف في بعض الدول كخضار يزرع في حديقة المنزل ، وفي أوروبا يزرع للاستفادة من ساقه اللحمية التي تستعمل كمرق ، أما أوراقه الغضّة فتؤكل كالخس وبقية الخضار الورقية”.

لقد انتقلت إلى الحقل ، ثم انتقلت إلى الحقل ، ثم انتقلت إلى فلاحون بذور الفلاحون وزرعوها في بساتين كربلاء “.

ويشير إلى أن هناك نوعين من الكّلّم ، الأول “محلي يعرف بـكَلَم ولاية أي مدينة ، ويمتاز بتجعّد ساقه وصلابة قشره وقوّة رائحته وطيب مذاقه عندما يطبخ مع الأرز”. أما الثاني ، فهو سوري ويمتاز بسلاسة ساقه وتكوّره ورقّة قشره ، ولكنه أقل من الأول في الرائحة والطعم “.

و يقدم وجبة في المطاعم يقدم المؤرّخ “يطبخ في البيوت فقط ولا تجده في المطاعم لأن صاحب المطعم يدرك أنه لا أحد سيطلبه من الرواد لعدم معرفتهم به”. ويزيد توضيحا “لم يأت ذكر الكلم في كتب الطبخ العربية التاريخية ، ولم تشر لها المعاجم المتيسّرة بالمكتبات ، رغم أنها معروفة إلى نبات من فصيلته هو الشلغم)”.

البائع منتظر النبات فيه رزق لنا وعليه طلب من أصحاب المزمنة (الجزيرة نت).
أكد مؤكد محمد أكيد أن رسالة مؤكده في حالة مرضية مؤمنة.

محال البيع

ويوجد نبات الكلم في محال الخضار والفواكه ، وبعضها يعرضه مقدّمة ما يعرض أمام أنظار المتسوق. ويقول قال إن هناك طلبات عليه من العوائل الكربلائية مثلما عليه طلب من أصحاب المزمنة لما له من فوائد صحية عديدة “.

يكون العدد أن “نبات الكلم مصدر للربح الإضافي في أوقات تسويقه ، يكون رزقنا كبير ، فأقل بائع يبيع في اليوم الواحد أكثر من 10 صناديق ، ويصب ذلك في صالح العشرات من الباعة إن يكن لمئات بالأسواق المتوزّعة على كل محافظة”.

رحلات إلى الحقول الموجودة في الحقل ، أما بعد أن زادت شهرته ، فإنه يحل الجملة مرغوب للتسوّق من العوائل “.

د.  الجنابي يمت يمتاز بغناه بمضادات الأكسدة التي تقي الجسم من الأمراض السرطانية (الجزيرة نت).
الجنابي: الكلم غني بمضادات الأكسدة والألياف التي تقي من الأمراض السرطانية وأمراض القلب (الجزيرة)

فوائد وأضرار

يحتوي على الكلم على العناصر الغذائية الغذائية والكثير من المعادن ، بل إن طعمه ومذاقه جيد حين يطهى الأرز والبطاطا وكذلك فيتحول إلى مادة غذائية.

التغذية في سرطان القولون والبروستات والثدي والألياف التي تفيد في صحة صحة كربلاء الدكتورة صبا ، وعلاج الإمساك.

الكَلَمْ من فصيلة الورقيات كالقرنابيط واللهانة (الملفوف) / مواقع التواصل
الكَلَمْ يعمل على تقوية جهاز المناعة ومقاومة الجسم للال الأشرق (مواقع التواصل)

وتمضي الجنابي بالقول “يعمل على جهاز المناعة ومقاومة الجسم للارتفاع في المعادن والفيتامينات المهمة للجسم كالكالسيوم والمغنسيوم والبوتاسيوم وتنصح به لمن يعانون من” ارتفاع ضغط الدم لغناه بالبوتاسيوم “.

وتعدد فوائده له فتقول “أنه يتسبب في الإصابة ببعض الأشخاص ، وينصح بتجنب الإكثار منه للمصابين بخمول الغدة الدرقية والفشل الكلوي”.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق