شوقي عبد الأمير .. شاعر عراقي نقل القصيدة العربية إلى ثقافات عالمية | ثقافة

معا للقضاء على التشيع

بغداد – يعد هذا الشكل من رموز التاريخ وروح الأسطورة السومرية المتجذر.

وبحكم عمله الدبلوماسي ، نجح عبد الأمير في نقل القصيدة العربية إلى ثقافات عالمية أخرى ، وكانت كتابة الشعر سلوته في الغربة قضى سنوات طويلة لتنعكس تلك التجربة على أعماله الفنية.

بداياته

ولد عبد الأمير في مدينة الناصرية جنوب العراق ، في 12 سبتمبر / أيلول 1949 ، وعن ذلك يقول “قوسها مع الناصرية والأثار ورموزها تتواصل معي في شعري”.

ثم انتقل إلى الجزائر ، وبعدها ، الجزائر لتدريس اللغة العربية ، وبعدها المناهج ، هناك أيام الرئيس الراحل بومدين.

ويتابع ويتابع حديثه في اتصال هاتفي من باريس وبياناته في باريس والدول المجاورة.

و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي و ثقافي.

بعد ذلك ، بالتنسيق مع منظمة اليونسكو وشغل منصب منظمة اليونسكو ، وكان هذا في عام 1996.

الساعدي: قصيدة عبد الأمير تحتاج قارئا صبورا يزيح طبقات قصيدته التسجيل بمرجعيات شوقي الثقافية - الجزيرة نت
الساعدي: قصيدة عبد الأمير تحتاج قارئا صبورا يزيح طبقات قصيدته التسجيل بمرجعيات الشاعر الثقافية (الجزيرة نت)

الدبلوماسي الشاعر

وعام توفيقه ، يصل إلى عدد من الدبلوماسيين ، ويربط بين المجالين ، ويربط بين المجالين ، وكلاهما يعتمد اللغة ويحتاج إلى حساسية وثقافة وقدرة على اختزال وتذكر وتوليد الأحاسيس والمعرفة.

ويوضح بأن الدبلوماسي والشاعر يدوران في نفس المساحة ، وليس هناك أي نوع من البيانات المرتبطة بالشراء في العالم أيضًا ، وكذلك العلاقات التجارية ، فالدبلوماسية والشعر ينبعان من نفس المصدر ولا ينبعان على الآخر.

راجع ، كتب ، كتب ، كتب ، كتب ، كتب ، كتب ، كتب ، كتب ، كتب ، وكان مصدره ، وكان مصدره ، وكان مصدره كان مصدره منذ 12 عاما .

ويرى رئيس تحرير مجلة قلام الشاعر العراقي ، الدبلوماسي والموظف الرفيع ، الذي هيمن على شوقي الشاعر.

وكان يكتب الشعر العمودي في بداياته بطريقة مختلفة إلا تجاوز هذه المرحلة المرحلة سري وانتقل إلى منطقة الحداثة ، حيث امتلك اللغة الفرنسية وترجم من الشعر والفكر من الفرنسية إلى العربية.

انقر فوق برامج متنوعة لهذا فهي تحتاج قارئا صبورا يزيح طبقات قصيدته ، انقر فوق ما يسميه “الأديان الإبراهيمية” في مقدمتها ، نصوص عبد ممتلئ ، حيث تؤشير توراتية وإنجيلية وقرآنية.

الشاعرة والناقدة الفلسطينية نداء يونس / مواقع التواصل
نداء يونس: مؤلفات عبد الأمير ترجمة للكيفية التي يصهر الشاعر غربته ومعرفته (الجزيرة)

الغربة في شعره

وتقول الشاعرة والناقدة الفلسطينية نداء يونس إن مؤلفات عبد الأمير الشعرية تميزت لتكون ترجمة دقيقة ، ليس فقط لتحولات الذات في الغربة ، بل وأيضا للكيفية التي يمكن أن يواجهها في يصهر الشاعر غربته ومعرفته ، لتشكيل كينونة يواجه بها قسوة العالم وتوحشه.

وفاسد للجزيرة بأن تعريف الشاعر للشعر يصبح في إطار هذه التحولات ، فالشعر الذي أصله “غربة مع العالم ومعألوف ، والموت الذي يتصفحه” فهو حقيقة “ارتطام بين غربة الذات والكون”.

شهد هذا الملف ، وظهره ، وظهره ، وظهره ، وظهره ، وظهره ، وعرفته ، وتجاوزته ، وعرفته في الغربة. تلك الممتلكات النفاذية لتنمية شعرية مغايرة ، وفلسفات تؤصل لتعريفات جديدة للغة ، فنية من لغة الشاعر مختبرا لتجربة الثراء في ثروة من مواردث شعري

استهلاكه: الجزيرة نت (الجزيرة نت).
باعتماده على المشاهدة جزء من موهبة التخيل الشعري (الجزيرة نت).

“كتاب في جريدة”

“ليس من المبالغة القول إن مشروع “كتاب في جريدة” هو أكبر مشروع ثقافي عربي، لأنه جمع جميع العرب في مشروع واحد ولمدة 17 عاما، وهذه المسألة نادرة، حيث عملت كل الدول العربية فيه وبحماس ومولته” كما يقول عبد الأمير.

ويبيّن ، المشروع ، ومشروعك ، ومشروعك في اليونسكو ، ومشروعك في المشروع لمدة 10 سنوات.

مؤسس المشروع ومديره ، وكنا نوزع 3 ملايين نسخة من كتب الأدب مصورة وموزعة مجانا ، وهذا هو لم يحدث في التاريخ ، وهي ثورة ثقافية ، تصور أنك في مكان من البلاد العربية وفي نفس اليوم تأخذ جريدتك ، وفه رواية أو كتاب شعر ، وهذا مقدم بشكل مقدم وجميل ومجاني شهر لمدة 17 سنة.

يكون المشروع ناجحًا وأن يكون مشروعًا ناجحًا وأن يكون مشروعًا ناجحًا ، ويكون المشروع ناجحًا وأن يكون مشروعًا جديدًا ، ويكون المشروع ناجحًا ، ويكون المشروع ناجحًا. المعروفة “.

تميز شوقي عبد الأمير بأسلوب شعري فريد يستمد قوته من رموز التاريخ وروح الأسطورة السومرية - الجزيرة نت
تميز عبد الأمير بأسلوب شعري فريد يستمد قوته من رموز التاريخ وروح الأسطورة السومرية (الجزيرة نت)

نتاج ثر

وعن مؤلفاته ، يتحدث عبد الأمير عن مؤلفات كثيرة وباللغتين العربية والفرنسية ، وأن لديه مؤلفات في النثر والمقالات ، ومؤلفات في السرد ، والمؤلفات في الترجمة ، و 15 ديوان ، و 4 كتب بين السرد والمقالات الصحفية.

ويكشف عن تحديده 24 سبتمبر / أيلول 2021 لإطلاق أعماله الشعرية في 3 مجلدات في موسم 15 ديوانا ، …

ومن أهم دواوينه الشعرية التي صدرت مؤخرا ، يذكر عبد الأمير ديوان “كتاب نادو” وهي قصيدة حُب ، حجها صدر ديوان “في الطريق إليه” حجرته “أنا والعكس صحيح”. وصدرت له أيضا دراسة عنوانها “جهة الصمت الأكثر ضجيجا” وكتاب سرد عن زيارته لبغداد بعد 36 عاما من النفي اسمه “يوم في بغداد”.

يحتوي على مساحة مكونة من مساحة صغيرة لتصوير التخيل ، وهو عبارة عن مساحة مكونة من مساحة صغيرة ، مكونة من جديد. موطن ولادته سوق الشيوخ جنوب العراق ثم الناصرية ثم أور ثم بغداد وعدن وبيروت وباريس وروما ودمشق.

يمكن أن يطيب منه ، ويمكن أن يطيب منه ، ويمكن أن يطيب منه ، ويمكن أن يعمل في أعماله الدولية ذات الهاجس الإنسانية والحضاري والفكري ، في أعمال اليونسكو ، مكنته لينجح في مشاريع الإبداعية في المنفى وفي بلادك.

ذات أول ظهور في العراق ، 20 عاما ، وعشت وأعيش في الغربة 50 عاما ، ماذا يعني هذا أين الوطن وأين الغربة؟ خارج الوطن فتتحقق خارجه ، تتحقق تتحقق في مكانٍ واحد لا حيادة عنه: اللغة “.

ويتابع “هذا مفهومي الحقيقي للمنفى ، ولهذا أنا في الخارج أكتب بلغتي أو بلغة أخرى ، أُحققُ ذاتيحققُ وجودي في القصيدة ، ومافى المنفى الحقيقي في انتقالي من مدينة إلى مدينة ومن بلد ، بل المنفى الحقيقي أن يصادر حاضري”.

وخصّص موقع الجزيرة نت بقصيدة نظمها بمناسبة ذكرها:

أنا أكثر الكائنات ازدحاماً

بكلّ ما لا أعرف ..

نجمٌ ساميٌّ

مات قبل ملايين السنين الضوئية

يُدرك كونَنا

حلمٌ في أسطورة بطل عاشقٍ

رَوَتْهُ شعوبٌ وقبائلٌ انقرضت

يَتحقق ..

اقدامُ ماضٍ سحيق

ضاعت قرونا

قبل أن تجدَ طريقَ الحاضر

كان قمرُ اينانا

هو المهد

عندما خرجتْ المربيةُ

من فمي

في الطريق الطويلة التي قطعتها

حتى أصلَ إليَّ

كانت أعداد غفيرةٌ من الموتى

تَصْطفُّ في وداعي

أحببتُ امرأةً

رأيتها تجمع نجوماً تتساقط

فوق جسدها كالمحيط

اختطفها في ليل تكوينيّ سُعاةٌ

قبل أن تولد

ولهذا يجب أن تموتَ

حتى تراني ..

في انتظارها

يأتيني النهار ، يجلس قبالتي

يسألني كل مرة نفس السؤال

لا ينتظر الجواب

ثم يغيب…

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق