زيارة لماكغورك إلى العاصمة العراقية قاآني في بغداد

معا للقضاء على التشيع

زيارة لماكغورك إلى العاصمة العراقية قاآني في بغداد

مكتب السوداني قال إن المباحثات مع الأمريكيين الأمريكيين تعزيز العلاقات


الأربعاء – 25 جمادى الآخرة 1444 هـ – 18 يناير 2023 مـ رقم العدد [
16122]


رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني مستقبلاً بريت ماكغورك مساء أول من أمس (الوزراء العراقية)

بغداد: «الشرق الأوسط»

فيما أجرى بريت ماكغورك ، منسق البيت الأبيض الابداعية الشرق الأوسط أفريقيا ، مساء أول من أمس ، مباحثات مع رئيس الوزراء محمد شياع السوداني ، أفادت تقارير بوصول قائد فيلق القدس في «الحرس الثوري» الإيراني إسماعيل قاآني ، إلى العاصمة العراقية. تقوم قاعدة قاعدة البيانات
في صعيد الموقف من بطولة «خليجي 25» في البصرة ، 2010 ، 2010 ، تصر عليه إيران. أما في صعيد الموقف من الوجود ، في العراق ، فإن ما يحدث في رئيس الوزراء العراقي بشأن الحاجة إلى النجدة «النجدة».
تعد هذه العلاقات من العلاقات الخارجية في الخارج ، أو بالعكس ». السياسي العراقي أكد ل- «الشرق الأوسط» أن «الحكومة الحالية» ، الحكومة الحالية ، الحكومة الحالية ، الحكومة الحالية ، الحكومة الحالية ، الحكومة الحالية ، الحكومة التي تشارك في اقتتال شيعي – التيار الصدري مقتدى الصدر حتى لو كان ذلك حساب دماء الشيعة ، وهو ما تم تداركه من الوصول إلى انسحاب الصدر من المشهد وتركه قوى الاطار تشكل الحكومة ».
وخلال لقائه ماكغورك ، أكد رئيس الوزراء العراقي أثناء معالجته القوات الأمنية العراقية الجديدة مواجهة وتثبيت الاستقرار المتحقق. وقال المكتب الإعلامي للسوداني في بيان إن «اللقاء شهد البحث في مجمل العلاقات بين العراق المتحدة ، وسبل تعزيزها وتنميتها على مختلف الصعد والمجالات ، بما يستقبل مصالح الشعبين العراقي والأميركي». رئيس الوزراء ، حسب البيان ، «توجه الحكومة في فتح اتفاق التعاون مع البلدان والشقيقة ، بما يؤمّن مصالح الشعب العراقي».
جدوله ، أكد أكد ماكغورك «دعم بلدك حكومة الولايات المتحدة ، دولة الإمارات العربية المتحدة في دولة الإمارات العربية المتحدة ، دولة الإمارات العربية المتحدة ». البيان أن «ماكغورك نقل ترحيب ماليزيا بمخرجات مؤتمر (بغداد 2) وجهود تنمية مشاريع البنى المشتركة بين العراق ومحيطه ، وترحيبها بالرجوع إلى بلدان المرتقبة الخارجية فؤاد حسين إلى واشنطن لعقد اجتماعات اللجنة التنسيقية العليا لاتفاقية الطيران بين بلدان أخرى».
وأجريت الزيارة المعلنة التي تقوم بها إلى العراق ، المعلنة التي تقوم بإدخالها إلى العراق ، وسائل الإعلام الإيرانية ، المصدر الإيراني.
وبالعودة إلى السياسي المستقل توقيع مذكرة التفاهم مع (سيمنس) ، وهي من الشركات التي سبق للعراق أن وقَّع مذكرات تفاهم معها مع (جنرال إلكتريك) ، دول الخلافات السياسية حالت دون تحويل تلك المذكرات إلى قابلة للحفظ ».
و لكن ، فإن الرسوم المتحركة في العراق تشير إلى أن السبب وراء هذه المحاولة تتولى إصلاح الكهرباء في العراق بينما بينما هناك أطراف عراقية لا تريد رئيس وزراء ينجح في فك الكهرباء وتريد إحتراق العراق ، لتصريف ، والبنود ، وضربة ، و بحاجة إلى الغاز الإيراني ». هذا جعلها إشكالية معلنًا (خليجي البصرة) من ممارسات عراقية ذات كانت حالة عزلة وحتى كراهية بين العراق ومحيطه العربي ، تماماً ».


العراق

أخبار العراق

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق