حفتر يبحث مع مبعوث الأوضاع الأمنية في ليبيا

بحث المشير خليفة حفتر ، القائد العام للجيش الليبي ، مع المبعوث الخاص لوزير خارجية إيطاليا نيكولا أورلاندو ، الإثنين ، الأوضاع في ليبيا.

لقد حان وقت الانتظار السياسي في البلاد.

وغرد المبعوث الخاص لوزير الخارجية الإيطالي نيكولا أورلاندو عبر حسابه الرسمي على “التبديل” وداخله معشير حفتر ، “كان لدينا مساحة واسعة ، وبناء ، والحاجة إلى المطلقة لتجاوز الانقسامات وتجنب الصراع السياسي من الشعب الليبي ، ومستقبل ليبيا وقوية “.

تجدد الجلسة الدائمة منوط

لقاءات أجراها المبعوث الإيطالي نيكولا أورلاندو مع القيادات السياسية والعطاءات في شرق البلاد وغربها ، حيث أصبح في وقت سابق ، الإثنين ، في مدينة القبة شرق ليبيا مع رئيس مجلس النواب المستشار ، عقيلة وناقش معه سبل تطوير العلاقات بين وآخر تطورات الوضع في ليبيا .

وشدد أورلاندو ، بدأت في التسجيل إلى كندا في أمريكا في أسرع وقت ممكن للوحدة الاستقرار.

وكان وزير الخارجية الأمريكي لويجي دي مايو قد شدد خلال لقائه بالمستشارة الأممية لدى ليبيا ستيفاني وليامز ، في فبراير / شباط الماضي على أهمية التوافق الوطني والدولي في دعم عملية سياسية شاملة بالبلاد.

تعاون في الأمن

بلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي

وقال باشاغا في تغريدة على حسابه الرسمي على “تويتر”: “ناقشنا مستجدات الوضع السياسي في ليبيا ، ضمان أن الحفاظ على وحدة واستقرار ليبيا يأتي عن طريق انتخابات رئاسية وبرلمانية ، نتطلع اقسام المثمر في مجالات الأمن والطاقة”.

جانبه ، دعا نيكولا أورلاندو من وصفهم بأصحاب استئناف إلى “تنحية الانقسامات جانبًا لاتباع شمولي وتوافقي نحو الوحدة والانتخابات الوطنية في أسرع وقت ممكن ، مع وضع احتياجات وتطلعات شعب ليبيا قبل كل شيء ، واتساب الحاجة المطلقة للحفاظ على الهدوء على الأرض”.

اقتربت الجولة الأخيرة من الجولة الأخيرة من الاجتماع المشترك ، مما أدى إلى إتمام الانتخابات.

يذكر أن مدينة باليرمو الإيطالية احتضنت في نوفمبر / تشرين الثاني 2018 مؤتمرا دوليا لدعم جهود الأمم المتحدة لحل المشكلة الليبية ، واتفق ورائد فيه ، وهو مشروع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق