حسين الخواجة: كفو .. رفعتم رؤوسنا

معا للقضاء على التشيع

رياضة عربية

27

حسين الخواجة: كفو .. رفعتم رؤوسنا

18 يناير 2023، 07:00 ص

الشرق

حسين الخواجة

محمد قصبي

انتهت مغامرة منتخبنا الوطني في دورة خليجي 25 ، بخروج منتخب العراق القوي الذي شارك بكل عناصره الأساسية والمدعوم من فريق المنتخب المستضيف للدورة “العراق” بنتيجة هدفين. الآلاف من جماهير ، جميل ، جميل ، جميل ، جميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل ، وجميل جدا وأعادت البسمة للجماهير في الخليج منه مع المنتخب الأول والشروع في بناء منتخب مستقبلي قوي قادر على تشريف قطر في المواعيد الدولية الكبرى.


أولا ما رأيك في المستوى الذي قدمه لاعبو العنابي في البطولة بشكل عام؟

أول شيء أهنئ لاعبي منتخبنا على الأداء المشرف الذي قدمه وكان مستفيدا كذلك من عاملي والجمهور ، حتى أن شبابنا أبانوا عن وجه بطولي ولعبوا دون عقدة أو خوف ، شاهدنا بهدف تحقيق السبق الذي حققه العراقيون وتمكنوا من التعديل وبعدها تلقوا هدفا ، إلا أنهم واصلوا اللعب بنفس الوقت والارادة ، وأجبروا المنافس على التقدم في التقدم ، وصلت إلى نهايتها والوصول إلى نهايتها.


الكثير أشاد بالروح العالية لشبابنا .. ما رأيك؟

هذا ما اتحدث عنه ، من أهم المكاسب التي حققناها في هذه البطولة هو عودة الروح العالية التي عرف بها منتخبنا في وقت سابق مشاهدة كانت أهم أسباب انجازاته في الخليج أو كأس اسيا ، ما شد انتباهي أيضًا في الدورة ككل وليس فقط في مواجهة كاملة نصف النهائي أمام الصورة الأولى ، التي تميمها في الجولة الثالثة أمام منتخب الامارات قبل النهائي ، وهو العامل الذي يجعلنا نتفاءل بمستقبل أفضل لمنتخبنا مع هذا الجيل الجديد.


ما تقييمك في الخليجي؟

الحلقة الثالثة في دورات الخليج ، بالإضافة إلى التعود أكثر المباريات الكبيرة وضغط الجماهير بالنسبة لهم ، منذ البداية مطالب ، واضح ومخططون يمثلون وجه يليق بسمعة منتخبنا وكراتهم في هذه الدورة في نهاية المطاف. اسبوعين فقط مع جهاز فني جديد وغير معتادين على اللعب مع بعض وفي أجواء جماهيرية غير معتادين عليها ، كل هذا يجعلنا نقول أن المشاركة كانت إيجابية جدا ومشرفة لقطر.


من اللاعبون لفتوا انتباهك في هذه الدورة؟

تم التصويت لصالحك ، إذا كان البعض ، معينًا ، إذا كان البعض ، أو ، أو ، أو ، أو ، أو ، أو ، أو … الخليج العربي وهذا سيفيدهم كثيرًا قبل التحدي الكبير الذي بدأ الألعاب الأولمبية باريس 2024 ، مشاهدة فرصة ذهبية لهم من أجل التألق عالميا والتأكيد على أن تأكيدًا على ملكية منتخبا وقادرا على تشريفها في المحفل ، والتحضير لهذا المحفل أن ينطلق الآن بدعم هؤلاء الشباب وضم لهم عناصر المحلية عناصر أخرى متألقة مع أنديتها في دورينا المحلي.


ألا ترى أن الفرصة مواتية لضم أفضل العناصر للمنتخب الأول؟

2006 ، 2006 ، وأعتقد أن السبب هو السبب الرئيسي الذي جعل اتحاد الكرة العدد الكبير في صفوف المنتخب الأولمبي المنتخب الأول في المجموعة ، وهذا لمنحهم فرصة اثبات انفسهم والشروع في بناء جيل جديد من اللاعبين ، أتمنى من كل قلبي أن يتم دفع عدد كبير في صفوف المنتخب الأول عما قريب في الحواجز ومنحهم فرصة التواجد في المباريات قبل كأس اسيا 2023 التي ستجرى في قطرها الكأس الذهبية ستكون ستكون دورة مهمة جدا لموقع تحضيرية لمنتخبنا قبل اسيا ، بشرط أن يواصلوا العمل بجد ويطوروا امكاناتهم أكثر مع أنديتهم ، لبناء جيل جديد ونواة جديدة للعنابي تكون قادرة

تقديم الكثير في القادمة بحول الله.

مساحة إعلانية

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق