جدل كبير وتساؤلات عديدة .. أسباب زيادة الوقت بدل الضائع في كأس العالم …

معا للقضاء على التشيع

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: جدل كبير وتساؤلات عديدة .. أسباب زيادة الوقت بدل الضائع في كأس العالم …

22 دقيقة في المباراة الأولى ، و 10 دقائق في المباراة الثانية ، و 14 دقيقة في المباراة الثالثة ، موسوعة بصراوي الاخبارية كتبت نورهان.

ولم يتجاوز الحد بدل الضائع في المباراة الافتتاحية والإكوادور 9 دقائق ما بين الشوط الأول والثاني.

وفي مباراة إنجلترا وإيران ، احتسب الحكم البرازيلي رافاييل كلوس 14 دقيقة ، وسط علامات أيضا علامات استفهام حول عدم تطبيق الحكم لبروتوكول الاتحاد الدولي لكرة القدم الاتحاد الدولي لكرة القدم مقاس مناسب بالنسبة للرأس ، بعد أن تلزمه بفرضه ، لكن تغيره.

لكن في الشوط الثاني احتسب الحكم 10 دقائق وفي نهايتها اضطر للجوء لتقنية الفيديو لاحتساب ضربة جزاء وأنهى المباراة بعد 13 دقيقة العدد المجموع 27 دقيقة ، ولم تكن هناك إصابات خطيرة في صفوف اللاعبين.

وفي مباراة هولندا والسنغال احتسب الحكم البرازيلي ويلتون سامبانو 8 دقائق بدل الضائع في الشوط الثاني ، حيث احتسب في الشوط الأول دقيقتين.

بينما كانت الحصة الثانية والعربية والعربية والعربية والعربية والعربية والعربية والعربية.

اللعب مقابل اللعب مع كل محاولات الخروج من اللاعبين ، حينما تلعب رميات التماس الكرة للعب الكرة في المرمى.

راجع تقارير إعلامية أن سبب سبب كبير بدل البضائع الخاصة في الشوط ، يجب أن تكون ملاعبات الاتحاد الدولي لكرة القدم للحكام ، وزعم ، تربط قبل نهائيات كأس العالم بقطر ، خطط لتمديد المباريات إلى أكثر من 100 دقيقة أو أكثر احتفالات الاحتفال بالأهداف والتبديلات والإصابات رغم ذلك أن الفيفا نفى هذه المزاعم.

الإيطالي بييرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الدولي لكرة القدم لكرة القدم سابقًا لتعليمات للحكام بشأن الوقت بدل الضائع واحتساب كل ثانية ضائعة في المباريات.

وقال كولينا: “نريد نتجنب المباريات التي ربيها 42 و 43 و 44 دقيقة من الوقت من الوقت”.

وحذر من أن الحكام سيحتسبون الوقت الضائع.

بينما أجري مشاهدة الهولندي داني ماكيلي ، وأطول وقت طويل وأطول: “يمكنكم عرض المزيد من الأحداث التي أجريناها عنها ، وتقديم رؤية 6 و 7 و 8 دقائق كوقت بدل ضائع”.

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: جدل كبير وتساؤلات عديدة .. أسباب زيادة الوقت بدل الضائع في كأس العالم … انتهى الخبر

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق