بيلينغهام ورينا في معركة «أعز الأصدقاء»

معا للقضاء على التشيع

تشهد الموقعة المهمة ، اليوم ، بين منتخبي إنجلترا وأميركا ضمن منافسات المجموعة الثانية ، حوارًا خاصًا بين «أعماق الأصدقاء» بين نجمين شابين في المنتخبين ، وهما الأميركيون ، رينا (20 عامًا) ، والإنجليزي جود بيلينغهام (19 عامًا). .

وجلس رينا ، وهو نجل أسطورة الكرة الأمريكية الأب ، على مقاعد البدلاء في الولايات المتحدة الأمريكية. وعن صداقتنا ببلينغهام ، قال رينا في تصريح صحافي: «تعود صداقتنا حين كنا نلعب مع برمنغهام سيتي ، وهو بالتأكيد أعزّ صديق لي في دورتموند» ، مضيفاً: «تربتنا في علاقة وطيدة داخل الملعب وخارجه». وكان منتخب بلاده منتخب بلاده.

وعن المواجهة المرتقبة ، ودعاهم إلى التركيز الشديد وحسمهل اليوم.

وتتصدّر إنجلترا المجموعة بفارق نقطتين أمام الولايات المتحدة الأمريكية ، بينما تتذيل إيران دون نقاط. وستحسم إنجلترا بطاقة ثمن النهائي في خرجت منتصرة اليوم في ثالث مباراة تاريخياً لها أمام أميركا ، حيث خسرت صفر -1 في 1950 ، وتعادلا 1-1 في 2010. .

تناول على ملحق إلكتروني .. منتخبات كأس العالم ، يرجى الضغط على هذا الرابط.

صحف ومجلات Google

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية المستجدات السياسية والرياضية عبر أخبار Google

يشارك

طباعة




معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق