بالصور .. شجرة عمرها أكثر من ألف سنة زارها معظم رؤساء العراق .. ما قصتها؟ | منوعات

هناك الكثير من البيئة والأراضي التي تشتهر بوجود الكثير من هذه الأشجار.

أربيل- بقوام معتدل ، وإنهاءها العمر قليلا ، تعيش أكبر وأقدم شجرة معمارية في منطقة كردستان العراق ، وتجاوز عمرها الألف عام ، ويزيدها ارتفاعها عن 60 مترا ، في حين يبلغ قطرها نحو 5 أمتار.

تبدو أغصان الشجرة من خلال النظر إلى شكلها الخارجي.

ميران: ملكيّة الشجرة التي تعود لعائلة الراحل عثمان ميران وهو شيخ عشيرة خوشناو الكردية المعروفة (الجزيرة)

ملكيتها

تعود ملكيّة “شجرة جنار” ، وسبع شجرة الدلب ، والعائلة الراحل عثمان ميران ، وهو شيخ عشيرة خوشناو الكردية المعروفة على مستوى الإقليم والعراق ، واستطاعت العائلة أن تحافظ عليها حتى الآن ، وباتت مؤسسة هوية ، ورمزا لمدينتهم ، وسبيا للمحامي عبد القادر عثمان ميران النجل الأصغر لشيخ عشيرة ميران.

وعبدالعزيز وأحمد ، وأحمد ، وأحمد ، وأحمد ، وأحمد ، وأحمد ، وحسن الحظ ، وكثير من السفراء ، والشجرة ، وشخصيات سياسية معروفة. استعدت الرئيس الراحل صدام حسين ، بزيارة الشجرة ، زار المدينة في الثمانينيات من القرن الماضي.

الشجرة ما تستحقه من الجودة؟

قامت بدوام كامل في جورجيا ، وظهرت الكلمة في الجوامع والأوراق ، والأوراق الخضراء التي تضيف جمالا أكثر لها.

عمر الشجرة أكثر من 1025 عاما.

عمرها

يستذكر ميران في حديثه للجزيرة نت أن وفدا أجنبيا ضم خبراء بريطانيين وأميركيين أجروا دراسات وأبحاث عدة على الشجرة في العام 1996 ، واستنتجوا من أبحاثهم أن عمرها يتجاوز الألف عام آن ، أصبحت أكثر من 1025 عامًا.

باتت الشجرة تمثل رمزًا للرمز ، وثيقا ، وثيقا وثيقا وتاريخيا ، وهي عبارة عن هوية صريحة وواضحة عن قدم المدينة وتراثها ، وهذا ما جعل الكثير من السياح والوافدين الأجانب حتى عليها الآن ، يقول ميران.

ورابط عائلي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي ، وواقعي في الفضاء.

طبيعة البيئة في كردستان العراق طول أعمار الكثير من الأشجار (الجزيرة)

التفسير العلمي

وتشتهر كردستان العراق دون غيرها من المناطق البيئية الأخرى ، أشجار الغابات ، أعمارها إلى مئات السنين ، لا سيما التي تنمو بالقرب من الأنهار وفي الغابات ، لتلعب بيئة دورا في ذلك ، كما يقول الخبير الزراعي كامران أحمد.

وعلميا ، يفسّر أحمد طول عمر هذه الشجرة بمقاومتها متغيّرات الجو والطباعة ، بالإضافة إلى البيئة والأرض الجيدة لشقلاوة ، التي تشتهر بوجود الكثير من هذه الأشجار المعمّرة.

كل حلقة من الشجرة تمثل سنة واحدة من عمرها (الجزيرة)

، رمز تحديد عمر شجرة من حلقات أعدادها ، إذ تمثل حلقة منها سنة واحدة من عمر الشجرة ، وقاعدة للخبير الزراعي ، والجزيرة نت إن عرض المسافة بين الحلقات يدل على أن الأمطار كانت غزيرة معدال الجو في تلك السنة ، وبالعكس ، إن كانت. هطول الأمطار الجو.

جذور الشجرة ، الشجرة ، الأمتار

جزءه ، أكيد مجموعها ودائماها ودوافعها ، بالإضافة إلى ذلك ، أكّدت مصلحة سكان المدينة في ذلك.

ووقف تشغيل حديث للجزيرة نتحدث عن الدوائر الحكومية في الإقليم أبحاث ودراسات معمّقة عن الشجرة والأرض التي تشير إلى وجود معلومة وافية.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق