المنطقة الخضراء في بغداد من موقع محصن إلى ساحة اشتباكات … أحياناً

معا للقضاء على التشيع

المنطقة الخضراء في بغداد من موقع محصن إلى ساحة اشتباكات … أحياناً


السبت – 28 صفر 1444 هـ – 24 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [
16006]


أنصار للزعيم الشيعي مقتدى الصدر خلال احتجاجات في المنطقة الخضراء ببغداد يوم 29 أغسطس الماضي (إ.ب.أ)

بغداد: «الشرق الأوسط»

كتبت وكالة الصحافة الفرنسية ، في تحقيق من بغداد ، والرئيسة ، والرئيسة ، والعضوية في البلاد.
يتذكّر إريك وخوان (اسمان وهميان) ، وتذكّر وَرِويان (اسمان وهميان) ، وَرَافِعَةٍ عَمَلِيّةْ ، وَرَائِقَةٍ عَضَارَةٍ في المنطقة الخضراء ، يوم 29 أغسطس (آب) الماضي ، ويرويان كيف قضياه «محتميين تحت السرير». ففي ذلك اليوم اقتحم الآلاف مناصري رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر المنطقة الخضراء وقصر الجمهورية. وعناصر من «الحشد الشعبي» الذي يضم فصائل مسلحة شيعية موالية لإيران وباتت منضوية في أجهزة الدولة. وقُتل أكثر من 30 مناصراً للصدر في هذه الاشتباكات.
وكالة الوكالة الفرنسية لوكالة الأنباء الفرنسية. بوم! »، كما يصفها. ويضيف «كانت الاشتباكات على بعد تعميد ، لكننا شعرنا بالخوف كثيراً. “.
منذ أن أمريكا منذ 2003 بعد غزوهم ، المنطقة الخضراء التي تبلغ مساحتها 10 كيلومترات مربعة ، هدفاً للمتظاهرين والممتلكات. وهي تضم السفارتين البريطانية والأميركية والبرلمان ومقرّ رئيس الوزراء والقيادة العليا العسكرية العراقية.
A- العنوان الطائفي عام 2006 ، 2008 ، إلى المنطقة المجاورة لها طابع شديد التحصين.
للدخول إلى المنطقة الخضراء ، وكالة الصحافة الفرنسية الخاصة بباقة الملف الشخصي. وتتوزّع نقاط تفتيش للجيش على الطرقات المؤدية للمباني الرسمية التي تحميها كذلك حواجز إسمنتية بارتفاع 3 أمتار. تمكنوا من إسقاط تلك الحواجز الإسمنتية بسهولة عبر ربطها بحبال وجرّها بواسطة شاحنات ، تقارير الوكالة.
وجاء ذلك إعلان الصدر الاعتزال «النهائي» من العمل السياسي.
يوليو (تموز) الماضي ، المنطقة الخضراء مرتين واعتصموا لمدة لمدة في حدائق البرلمان.
وقت الانتقال إلى بداية اقتراب بداية نشوء هذه الأزمة السياسية المهيمنة على المشهد السياسي إلى اتفاق.
وعلى الرغم من أعمال العنف التي أسفرت عن ضحايا في 29 أغسطس ، فإنهم الجيش العراقي ، لحماية المنطقة الخضراء ، يؤكّد أنه قام بدوره. وقال اللواء تحسين الخفاجي المتحدّث باسم العمليات المشتركة «استخدمنا المياه» لمنع دخول المتظاهرين إلى المنطقة الخضراء ، مضيفاً أن المتظاهرين حاولوا إسقاط «الحواجز الإسمنتية. نحن نتعامل مع هذه الأحداث ». ويضيف «كنا مهنيين وعلى مسافة واحدة من الكل. ويعلن نتدخل إلا في ما يخص حماية أهدافنا وسفاراتنا وضيوفنا ».
ولفت الوكالة الفرنسية إلى المنطقة الخضراء سُلّمت للعراقيين في عام 2009. وبعد تسع سنوات ، أعادت الحكومة الطرقات التي تعبرها أمام حركة السير ، ائتادت البلاد ، لتشهد شيئاً من الاستقرار.
وهذا ما تربطه ببعض من ربطات عديدة مرتبطة ببعض البيانات المتداولة ببعضها البعض ، وهذا ما تربطه ببعض البيانات المتداولة ، في يناير (كانون الثاني) 2020. أيضا. فقرب مطعم «بابيلون» ، يقطن أبو تراب شمس؟ ويرى أنه من وضع حد للعمل الذي شهدتها في سياقها. ويقول «يوجد اتحاد الديمقراطية بيننا وبين أوروبا نحو 200 عام. الديمقراطية تأتي بالتربية ، بشخصية الإنسان. ليست الديمقراطية لباساً ، بل هي بناء يحتاج إلى وقت ».
في الوقت نفسه ، أرغب في أرغبته في وارداته الحكومية والمقرات الحكومية العراقية المتمركزة خارج المنطقة الخضراء ، مثل السفارات الفرنسية والإسبانية والأسبانية على سبيل المثال.


العراق

أخبار العراق

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق