الرئيس العراقي: التوترات التي شهدتها السليمانية مؤسستك ومرفوضة

الرئيس العراقي ، برهم صالح ، يقول إنّ التظاهر السلمي للطلبة حقٌ دستوري مكفول ، ويضيف أن “علينا جميعاً العمل من أجل حماية السلم الأهلي”.

  • الرئيس العراقي: الإخلال بالأمن العام والعنف ضد المدنيين مُدان
    الرئيس العراقي برهم صالح

أعلن الرئيس العراقي ، برهم صالح ، اليوم الأربعاء ، أن التوترات التي شهدتها السليمانية ، مؤسفة ومرفوضة.

وقال إنه عبر “تويتر” ، إنّ “التظاهر السلمي للطلبة حق دستوري مكفول ، والإخلال بالأمن العام والعنف ضد أمران مُدانان”.

وأخيرًا ، واجب الحصول على المال العام ، وعلينا جميعًا رقم 42 في جوازات السفر العامة.

بدورها ، اعتقلت القوّات الأمنية في كردستان العراق العراق العاملين الصحافيين في محطّات محلية كردية ، خلال تغطيتهم التظاهرات في سوق مولوي في السليمانية في إقليم كردستان العراق. كما أضرم محتجّون النار في عددٍ من المكاتب الحكومية والمقاطعات الحكومية الحكومية في بيره مكرون.

واليوم ، أفاد مراسل المراجع في العراق بتجدد المواجهات في مدينة السليمانية قوات الأمن الكردية والطلاب المحتجين لليوم الثالث على التوالي.

وقد تم تعليقها منذ عام 2014 بعد انهيار أسعار النفط العالمية وإثر خلافات حول الميزانية بين كردستان وحكومة بغداد.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق