الحظ يعاند أوروغواي أمام كوريا الجنوبية

معا للقضاء على التشيع

استهل منتخب الأوروغواي مبارياته في مونديال قطر 2022 بتعادل سلبي أمام كوريا الجنوبية ، أمس ، على استاد المدينة التعليمية في الدوحة ضمن الجولة الأولى من المجموعة الثامنة.

وعاند الحظ الأوروغواي الذي صد له القائم كرتين ، لمدافعه دييغو غودين (44) ولاعب الوسط فيديريكو فالفيردي (89) ، وهي المشاركة الـ14 للمنتخبيني المتوج باللقب مرتين ، وهي المشاركة الـ14 للمنتخبيني المتوج باللقب مرتين. ولعب دييغو ألونسو مدرب «لا سيليستي» بورقة الشباب في الهجوم فدفع بالثنائي داروين نونييس (23 عامًا) وفاكوندو بيليستري (20) إلى جانب لويس سواريس (35) ، فيما قرر ترك المخمم الآخر الـ35 عامًا ، كما قرر ترك المخمم الآخر الـ35 عامًا. بعد ذلك ، بإنتظار فريق فريق فريق نجم توتنهام هيونغ-مين سون.

وفشلت كوريا الجنوبية ، كيمياء فرصة في الهدف الأول بعد تمريرة أرضية من مون-هونغ كيم داخل المنطقة سددها برعونة. فوق المرمى (34).

وأنقذ كوريا الجنوبية من هدف محقق للمدافع دييغو غودين. وتصدى غيره مرة جديدة لتسديد رائعة من 25 متراً لفالفيردي (89). ولاحقت لعنة عدم الفوز الأوروغواي في المونديال ، إذ لم يح النقاط الثلاث سوى مرة واحدة في روسيا 2018 ، مقابل أربعة تعادلات وثلاث هزائم.

تناول على ملحق إلكتروني .. منتخبات كأس العالم ، يرجى الضغط على هذا الرابط.

صحف ومجلات Google

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية المستجدات السياسية والرياضية عبر أخبار Google

يشارك

طباعة




معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق