«الإمارات وطن التسامح» في جامعة الإمارات

معا للقضاء على التشيع

العين (الاتحاد)

نظّم قطاع شؤون الطلبة بجامعة الإمارات العربية المتحدة، مهرجاناً ثقافياً بعنوان «الإمارات وطن التسامح»، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للتسامح الذي يصادف 16 نوفمبر من كل عام، حيث أقيمت أنشطة ثقافية وفنية بهده المناسبة، بمشاركة واسعة من طلبة الجامعة والذين يمثلون 27 دولة مختلفة.
وبهذه المناسبة، أكدت الدكتورة سعاد المرزوقي، النائب المشارك لشؤون الطلبة في الجامعة: «إن جامعة الإمارات التي تعتبر حاضنة وطنية وصرحاً حضارياً يضمّ العديد من الطلاب الدوليين من أكثر من 75 دولة، تحرص على أن تشارك في هذه المناسبة العالمية تجسيداً لرؤية قيادتنا الرشيدة بتعزيز فكر التسامح، الذي بات نهجاً حضارياً وإرثاً ثقافياً. كما تسعى الجامعة إلى تعزيز مفهوم التسامح والتعايش والتبادل الثقافي والمعرفي، كونها تضم عدداً كبيراً من الطلبة الدوليين، مما يشكل بيئة مثالية إيجابية وحضارية للتسامح والتعايش».
وأشارت «نسعى من خلال فعاليات» الإمارات وطن التسامح«، والذي يستمر في رحاب الجامعة لمدة 3 أيام بمشاركة 27 جناحاً، إلى تعميق الحوار والتبادل الثقافي والحضاري، والحرص على تقبّل الآخر، وتعزيز ذلك النهج لدى الأجيال القادمة، من خلال المبادرات والممارسات والأنشطة الهادفة لتعزيز مبدأ التسامح والانفتاح الإنساني الذي تحرص عليه قيادتنا انطلاقاً من أصالة وطننا الشامخ والقوي بقيمه وأخلاقياته.»
وتضمّنت فعاليات المهرجان عدداً من المسابقات والعروض الفنية والفلكلورية من الثقافات المختلفة حيث حرص الطلاب من مختلف الجنسيات على تنظيم أجنحة تُعرّف بثقافات وعادات وحضارات شعوب تلك الدول، بالإضافة إلى استعراض أفلام وفقرات موسيقية من إعداد الطلبة.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق