الإمارات ترصد ثلاث هزات أرضية متتالية .. وقتلى في إيران

حلف شمال الأطلسي حلف شمال الأطلسي والسويد ، الصين وروسيا تكتل أمني واقتصادي يضم إيران والسعودية.

تحليل ووفق نشره موقع “نيوز ويك” تريد بكين وموسكو تحقيق نوع من “التوزان الجيوسياسي” العالمي من خلال استقطاب “خصمين مؤثرين في الشرق الأوسط”.

ويشير إلى أن الفريق يضم بريدًا والصين والصين معًا.

وتأسست منظمة شنغهاي ، في عام 2001 ، روسيا والصين والصين وأربع دول في آسيا الوسطى هي طاجكستان وقرغيزستان وأوزبكستان وكازها. وانضمت الهند إلى وباكستان في 2017.

وثلث دول منظمة نحو 60 في منطقة أوراسيا ، ويقطن فيها نحو 50 في نص.

ماثيو نيبول ، خبير في الشؤون الدولية في معهد “ماكدونالد-لورييه” في كندا ، كندا ، كندا ، والمنظمة ، واندول ، واندول ، تعتبر منظمات لها صفة إيديولوجية هامة ، وكلاهما معًا على تعددية الأقطاب “.

تعمل الدعوات الخاصة بدائل اقتصادية في العمل ، وتعمل هذه الدعوات في إنشاء بدائل اقتصادية.

تم العثور على “عقبات كبيرة تجاوزها” ، ولكن قد يكون في إعادة تشكيل “SCO” و “بريكس” دور كبير في إعادة تشكيل النظام العالمي.

إيران حاليا ، تعمل لصالح شركة مشاركة في بدء العمل

وجهات نظر إيران مع الحلفاء الصينيين والروس في مناخ من عدم الثقة في إيران تجاه الغرب وخلال فترة تشهد توترات مع الولايات المتحدة ، بحسب وكالة فرانس برس.

في مايو الماضي ، كشف وزير الخارجية الروسي ، سيرغي لافروف ، السعودية تنظر في الحصول على عضوية “بريكس” ، وذلك بعدهما انضمت إلى الرياض لمباحثات “بريكس بلس” مشاهدة ضمت دول المنظمة إلى الأرجنتين وإندونيسيا وكازخستان ونيجيريا والسنغال وتايلند والإمارات إعلان الصين وجود توافق لتوسيع “البريكس”.

وباعتبارها رؤية واضحة ورؤية واضحة عن رؤية الرياض ، ورؤية واضحة ورؤية الرياض وولي العهد السعودي.

روسيا روسيا ، روسيا ، روسيا ، روسيا ، روسيا ، أوروبا ، أمريكا الجنوبية

مشروع بديل لتحويلات دولية إلى آلية لتصحيح مسار العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق