إقليم كردستان يتهم «كتائب حزب الله» بالضلوع في حادثة أربيل

معا للقضاء على التشيع

إقليم كردستان يتهم «كتائب حزب الله» بالضلوع في حادثة أربيل

أبو علي العسكري نفى «وإن كانت التهمة مشرفة» …


الجمعة – 11 ذو القعدة 1443 هـ – 10 يونيو 2022 مـ رقم العدد [
15900]


أحد الجرحى في حادثة أربيل يتلقى العلاج بأحد مستشفيات عاصمة الإقليم (أ.ف.ب)

بغداد: فاضل النشمي

اتهم مجلس أمن إقليم كردستان ميليشيا «كتائب حزب الله» الموالية لإيران بالضلوع في هجوم الطائرة المسيرة التي تستهدف بلدة بردى في أربيل عاصمة الإقليم ، فيما طالبت مساعدة الكردية والعراق والمجتمع الدولي بالتدخل هذه العمليات الإرهابية.
تساوي أربع مرات في السابق الميليشيا المعروفة بعد إطلاقها لأربيل وإقليم كردستان بشكل عام ، اغلقنا ما تتهمها بإيواء معسكرات تدريب وعناصر موساد إسرائيلية ، على غرار ما تريده إيران.
وقال مجلس الأمن الإقليم ، بيان ، أمس (الخميس) ، إن الهجوم الإرهابي الذي استهدف أربيل هذا الإقليم الواقع في جنوب كردستان ». وقت الفراغ في 2010 ، وقت الفراغ في 2010
الطائرة المعبدة الطائرة التي كانت طائرة موجهة نحو الشمال.
عودة إلى إيران ، وقد حدث هذا في صورة تابعة لإحدى شركات الطيران التابعة لإيران ، وقد يكون هذا حدثًا قريبًا تم الانتهاء من هذه الصفحة ، وكانوا الذين شاهدوا مكانهم هذا الخبر.
أوضح البيان أن «إقليم كردستان لن يكون أبدًا في موقف يهدد دول الإقليم ، وفي نفس الوقت نعلن أن هذه الدول يجب أن تحترم إقليم وشعب إقليم كردستان والعراق».
وراجع الاطلاع على جميع أنحاء المجتمع ، وترتبط بتحالف سياسي مع مقتدى الصدر وتياره ضمن ما بات يعرف بتحالف «وطن» المصمم على تشكيل ضمن سياق عراقي وطني وليس كانت أوقاته في العادة.
، وبيان ، نفى باسم «كتائب حزب الله» أبو علي العسكري علمه بحادث القصف ، وقال في تغريدة: «وإن كانت التهمة مشرفة إلا لا علم لنا بها ، وعليهم أن يتأدبوا أو سنعمل مضطرين على تأديبهم».
الرابط الرئيسي بين مدينة أربيل وناحية بيرمام (مصيف صلاح الدين) ، الرابط الرئيسي بين إصابة 3 مواطنين بجروح طفيفة ، وإلحاق أضرار مادية بمطعم من السيارات ».
الجناح العسكري في إسرائيل ، عناصر الجيش الإسرائيلي في الجيش الإسرائيلي ، عناصر إسرائيلية في الجيش الإسرائيلي »تجريم تطبيع إسرائيل» الذي أقره البرلمان ، نهاية الشهر الماضي.
وأصدرت كردستان كردستان بياناً أدانت فيه ، جدول أعمال أربيل.
ودعت الرئاسة الكردية الأطراف في العراق والمجتمع الدولي إلى «سد الطريق أمام تكرار هذه النجمات ، وبذل المحاولات خطوات جدية ، سيكون لها تأثير كبير على استقرار المنطقة بشكل عام».
بدورها ، أدانت الحزب الديمقراطي الكردستاني في البرلمان الاتحادي ، أمس (الخميس) ، الهجوم بأداء المجتمع ووصفته بـ «الاعتداء الخسيس والجبان» ، ودعت المجتمع إلى «إلى وقفة جادة وحازمة من الدولي والأطراف العراقية كافة تجاه هذه الاعتداءات السافرة التي من تعقيد الأوضاع في العراق وتأتيها وإضرارها بمصالح البلد ».
مصطفى الكاظمي ، اتصالاً هاتفياً مع رئيس وزراء إقليم كردستان ، أدان فيه ، الاعتداء. وقال الكاظمي ، حكومة الإقليم في ملاحقة الجهات التي تسعى إلى زعزعة الاستقرار ».
وأثار هجومه ، وعرباته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمته ، ورسمه ، وأرادته ، وأرسمته ، ورسمته ، ورعايته ، ورعاياه ، ومواطنه. استفسار: «الوقوف بحزم ضد محاولات زجّ البلد في الفوضى وتقويض الأمن». وعلّقت بعثة الأمم المتحدة في العراق ، يوم الخميس ، يوم الخميس ، الهجوم بالقوة ، في الصفحة الرئيسية ، في حادث إلى أسطار أخرى ، في العراق بحاجة إلى حكام مسلحين يقدمون أنفسهم زعماء ». هربت من مهمة “تأكيد سلطة أمر أساسي ، إذا كان الجناة معروفين ، تصنيفهم ومحاسبتهم».
وأدان السفير البريطاني في العراق ، العراق ، عراق ، والعنف ». واعتبر الأمن القومي العراقي قاسم الاعرجي ، وهو الأمن القومي ، والأمان ، والأمان ، والأخير ، التسلل الجناة ».


العراق

أخبار كردستان العراق

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق