أول تعليق من خديجة جنكيز بعد طلب إدارة بايدن الحصانة لمحمد بن سلمان

معا للقضاء على التشيع

دبي ، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – علّقت الباحثة التركية ، خديجة جنكيز ، خطيبة الإعلامي السعودي ، جمال خاشقجي عند مقتله في قنصلية الوطن العام 2018 ، إعلان الإدارة الأمريكية الأمريكية أنها تقدمت بطلب لقائمة من أجل القضاء ولي العهد السعودي ، محمد الأمير بن سلمان حصانة في القضية التي رفعتها جنكيز ضده.

ذكرت جنكيز في تغريدة على صفحتها الرسمية بتويتر: “منحت وزارة الخارجية الأمريكية حصانة لـ MBS (محمد بن سلمان) .. لم يكن قرارًا توقعه الجميع .. ولكننا ربما يكون هناك ضوء للعدالة من الولايات المتحدة الأمريكية ، الأمريكية ، أخرى ، جاء أولاً .. هذا عالم لا يعرفه جمال ولا أنا “.

قضية طلب وزارة الخارجية لأن محمد بن سلمان عُيّن مؤخرًا رئيسًا للوزراء بالسعودية.

وجاء في الملف الذي قدمته وزارة العدل الأمريكية ، “نائب وزير الوزراء السعودية” ، رئيس الحكومة الحالي ، الحالي محصن من هذه الدعوى ، بينما وصف جريمة بـ “الشنيعة”.

ويذكر أن العهد السعودي ، سبق ونفى هذه المزاعم وسعى إلى الحصانة من الملاحقة القضائية.

.

معا للقضاء على التشيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق