ألوان حيادية راقية في العصري الأنيقة

الألوان الحيادية رائجة هذا العام ، في الديكور االداخلي ، شتّى ؛ المساحات الصغيرة في المنزل تتصف بالأناقة والفسحة والهدوء ، كما تضاعف الضوء في الأمكنة التي تحلّها. في هذا الإطار ، تتحدث الرسالة مهندسة التصميم الداخلي سارة هاشم ، في لقاء مع “سيدتي” ، عن ماذا تستخدم توظيف الألوان الحياديّة في المساحات الداخليّة العصريّة؟

الألوان الحياديّة في المنزل “المودرن”

الألوان الحياديّة في المساحات الداخليّة العصريّة (الصورة من B Design)

لطالما استُخدمت الألوان الحياديّة في التصميم الداخلي ، موضة جديدة ، إطار عام ، فتُلوّن المفروشات والأسقف والأرضيّات والجدران بالسكّري أو الكريمي أو البيج أو حتّى الرمادي. وفي بعض الأحيان ، تدخل نسبة من الأسود ، في المساحات في المساحات. في هذا الإطار ، تم تجميع الألوان مع بعض البعض في أعمال الديكور والأثاث “. وتفيد بأن “الألوان الحياديّة تُبرز تفاصيل الانتهاء من الانتهاء من العروض الفنية ، وركوب الخيل في المعارض”.

الألوان الحيادية تناسب كل الطرز (الصورة من أعمال المهندسة سارة هاشم)

تابعوا المزيد: أفكار مميّزة لتزيين الحديقة

1. في المنزل “المودرن” الفخم ، تحلّ الألوان الحياديّة في جميع تفاصيل التصميم الداخلي ، فيما بينها: الخشب أو (ورق الجدران) وقطع المفروشات والستائر والطاولات بمختلف أحجامها وو إقفها ، وحتى إطارات المرايا النحاس المعتقة. إلى ذلك ، تدخل الألوان الحياديّة في المنزل المستوحاة ديكوراته من القرن الفائت ، أو الطراز البوهيمي أو الريفي أو الاسكاندينافي.
2. لتعزيز الفخم ، درجات مختلفة من اللون الواحد (البيج والبنّي والكريمي معًا) الخشب والمعدن والزجاج. محمد الأسطح كثير الحضور ، جنباً إلى جنب الألوان الحياديّة ، المنزل الفخم.
3. تسلّط المهندسة الضوء على نموذج ثالث يقضي بجعل إحدى غرف المنزل “المودرن” تتلوّن بالألوان الحياديّة ، إبراز قطعة مميّزة أو عملّي فن ، تصدير. وتقول إنّه “المعتقد الشائع عن طريق الخطأ والرابط بين الألوان الحياديّة والملحقات ، والملحقات ، والنقابات ، والنقابات ، والأثاث ، والأثاث ، والمساحة تتألّق”. وضيف أن “الدراية باللعبة اللونيّة كفيل بتلوين المساحة ، وإبعاد الرنة عنها ،” تحقيق التناقض بين ألوان القطع ، ما يضفي جاذبيّة على الديكور “. وتنبّه ، في هذا الإطار ، من مزج الرمادي بالبيج.

تابعوا المزيد: ديكورات جذّابة للجلسات الرمضانيّة

شروط استخدام الألوان الحياديّة

في المساحات الضيّقة ، توحي الألوان الحياديّة بالرحابة (الصورة من B Design)

• في مساحة السكنيّة ، يُفيد التركيز على الأساسيّات التي من السهل تغييرها ، فترة ، جميع أشكال الجدران والأرضيات والأسقف ، وداخل المنطقة ، وداخل المجمع ، وداخل مموّنات بالألوان. أمّا الألوان فخاصّة بالقطع “المتحرّكة” ، كالو وسائد واكسسوارات التزيين. في هذا الإطار ، تلف المهندسة إلى أن “العين سرعان ما تملّ الألوان الألوان ، افعل الأفكار على الاكسسوارات ، بخلاف الألوان الحياديّة التي تريح النظر وتعمّر طويلاً وتعزّز السكينة وتساعد القاطنين في التأقلم أكثر مع المساحة”.
• في المساحات السكنيّة ، لا مانع من جعل الألوان الحياديّة تحضر في جميع غرف المنزل ، أو تقتصر على بعض أجزائه ، لا سيّما غرف النوم ، وذلك وذلك لنسج جوّ هادئ داخلها.
• في المساحات الضيّقة ، توحي الألوان الحياديّة بالرحابة.
• في صالات ، يمكن أن تتلوّن الأحساء في صالات المعارض (الباخرة) ، بحيات الحياديّة ، كأن تتلوّن الصوفا أو الوسائد أو الاكسسوارات بالأزرق.

مهندسة الديكور سارة هاشم

تابعوا المزيد: لمسات شرقية في ديكورات المنزل المعاصر

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق